الرئيسية | المقالات

الفرق الشعبية والطبيب المعالج

الوقت : مارس 15, 2018 | 4:42 م [post-views]

قاسم حسون الدراجي

 

تتميز مباريات الفرق الشعبية باللعب الرجولي والخشونة والتي دائما ماتتسبب في تعرض اللاعبين الى الاصابة وبأنواع مختلفة، فهناك الاصابة بخلع الكتف او كسر الذراع او الساق او (شج) في الراس بسبب التصادم بين اللاعبين او سقوط مفاجئ، بالاضافة الى الاصابة بتمزق في الرباط الصليبي او تشنج قوي في عضلة الفخذ وغيرها، ناهيك عن الاصابة الخطرة التي تصيب منطقة الراس او العنق او الوجه، وكثيرا مايتعرض الانف والاسنان الى اصابات بليغة، ولا ننسى حالة بلع اللسان التي هي من اخطر الاصابات التي تؤدي الى وفاة اللاعب. كما ان عدم صلاحية الارضية (الترابية) وقوة صلابتها من الاسباب المؤثرة في حدوث الاصابة لدى اللاعبين، وامام هذا الكم الهائل من الاسباب ومن الاصابات فإن الفرق الشعبية وملاعبها تفتقر الى طبيب رياضي او معالج او سيارة اسعاف، بل انها تفتقر الى نقالة لنقل اللاعب المصاب، وكثيرا ماتعرض اللاعبون الى اصابات بسيطة او جرح صغير، ولكن تفاقم اكثر فأكثر وتسبب في نتائج غير متوقعة بسبب اهمال الاسعاف الفوري والنقل الى اقرب مركز صحي او مشفى.

إن تلك الجزئيات والاجراءات البسيطة لا تكلف القائمين على المباريات او بطولات الفرق شعبية الكثير، اذ يمكن تهيئة بعض الاسعافات الاولية مع تكليف احد ملاكات الطب الرياضي او المعالج الرياضي ليكون متواجدا اثناء المباراة، مثلما تتم الاستعانة بحكم المباراة ومساعديه، وبمعلق ومذيع، وتتم دعوة العديد من الشخصيات الرياضية وغير الرياضية، فإن دعوة المعالج الرياضي باتت أمراً ضرورياً لملاعبنا وفرقنا الشعبية للحفاظ على سلامة وحياة لاعبينا الذين هم ثروة وطنية ونجوم للمستقبل.. ومن خلال ذلك ندعو وزارة الصحة او مديرية الاسعاف الفوري الى ان يكون لها دور تعاوني مع الفرق والمباريات الشعبية للحفاظ على ابنائنا اللاعبين وسلامتهم من الاصابة التي تسببت في اعاقة الكثير، بعد ان تعرضوا للاصابة في (الكارتلج) او في اصابات الظهر وانزلاق الفقرات، بل ان البعض منهم أصبح (عاجزاً) عن الحركة بسبب غياب الاسعافات الاولية.. اذن هي دعوة نتمنى ان تجد اذانا صاغية واهتماما من قبل رؤساء الفرق والقائمين عليها، ودعوة الى مديرية الاسعاف الفوري للتعاون والمشاركة في مباريات الفرق الشعبية حماية لإبنائنا اللاعبين نواة المستقبل.

شارك هذا الموضوع

اترك تعليق