الرئيسية | اخبار محلية تقارير وتحقيقات

عبطان : مباراة الاساطير ستكون مفتاح رفع الحظر الكلي عن الملاعب العراقية

الوقت : أغسطس 15, 2017 | 11:38 م [post-views]
شارك هذا الموضوع

بغداد – سبورت گرام

ناقش وزير الشباب والرياضة عبد الحسين عبطان ،اليوم الثلاثاء ،مع الجهاز التدريبي والاداري ونجوم كاس اسيا 2007 التحضيرات لمباراة الاساطير والتي ستقام في التاسع من شهر ايلول المقبل في ملعب البصرة الدولي.

وتم خلال اللقاء الذي اقيم خلال مأدبة عشاء اعدها  الوزير على شرف المنتخب الذي حقق اكبر انجاز بتاريخ الرياضة العراقية بالفوز بكأس اسيا عام 2007 مناقشة كافة الاستعدادات للمباراة ،

حيث عبر السيد الوزير على سعادته الكبيرة بلقاء الجيل الذهبي للكرة العراقية مؤكدا ان هذا اللقاء يأتي لخدمة العراق اولا ورفع الحظر عن ملاعبه ونقل صورة طيبة عن الوضع العام فيه اضافة الى انه يأتي كتكريم للجيل الذهبي الذي لم يتم تكريمهم بصورة جيدة بالنظر لما حققوه مضيفا ان اهمية هذه المباراة التي سيحضرها نجوم العالم تكمن بانها ستكون مفتاح رفع الحظر الكامل عن الملاعب العراقية.

واشار الوزير الى اهمية التعاون الكبير بين المؤسسات الرياضية وعملها كفريق واحد لخدمة الرياضة العراقية مشيدا بالجهود التي يبذلها الاتحاد العراقي لكرة القدم واللجنة الاولمبية لرفع الحظر عن العراق وان تظافر الجهود والعمل للعراق اولا سيأتي بنتائج كبيرة وعظيمةوان نجاح هذه المباراة يعتبر انجازا اخرا يضاف الى الانجاز الذي تحقق عام 2007 لان نجوم الكرة العراقية والعالمية سيساهمون بشكل مباشر في رفع الحظر الكلي وتضاف الى الجهود التي بذلتها الوزارة طيلة الاشهر السابقة .

من جهته عبر رئيس الاتحاد العراقي عبد الخالق مسعود عن سعادته بهذا اللقاء وتعاون الجميع من اجل العراق الذي يستحق من اجله بذل الجهود لرفع الحظر مؤكدا ان الاتحاد بذل جهودا كبيرا للتعاون مع وزارة على رفع الحظر عن العراق وان هناك مباحثات تجري مع العديد من الاتحادات العالمية والاسيوية لتنظيم مباريات في العراق وان هناك زيارة قريبة ستكون لرئيس الاتحاد الايراني لكرة القدم لاقامة ثلاث مباريات في الملاعب التي تم رفع الحظر عنها .

واضاف ان هذا الجيل الذهبي رفع اسم العراق اسيويا وعامليا وسيعمل على تحقيق انجاز اكبر بمساهمته على رفع الحظر الكلي عن الملاعب العراقية، مضيفا ان نأمل ان يتجه اللاعبين الذين اعتزلوا الى خدمة الرياضة العراقية من خلال الاتجاه الى الادارة او التدريب .

من جانبه اكد مساعد مدرب المنتخب الوطني رحيم حميد على بذل كل الجهود للمساعدة برفع الحظر مقدما الشكر والتقدير للسيد الوزير على الجهود المبذولة لخدمة الرياضة العراقية ، مضيفا ان الوزارة وعدت بتقديم كل المستلزمات الضرورية لنجاح المباراة .

من جانبه قال حارس مرمى المنتخب الوطني السابق نور صبري اننا نفخر اليوم بالتعاون مع وزارة الشباب لرفع الحظر مؤكدا ان هذا يعتبر واجب وطني لان العراق يستحق منا اكثر مما نقدمه ، مقدما شكره للسيد الوزير على علاقته الطيبة مع اللاعبين وقربه الدائم منهم وعمله على حل مشاكلهم مشيدا بجهوده الكبيرة للارتقاء بالرياضة العراقية نحو الافضل .

واضاف لاعب المنتخب الوطني السابق باسم عباس ان الانجازات التي تحققت والجهود التي تبذلها وزارة الشباب تحتم علينا التعاون معها وبذل جهود مماثلة والعمل كفريق واحد لتحقيق الافضل للرياضة العراقية ، مضيفا ان رفع الحظر مهمة وطنية وان على جميع الاشتراك بها لتحقيق الرفع الكامل .

من جانبه اكد لاعب المنتخب الوطني السابق لؤي صلاح ان علينا استغلال كل الفرص المتاحة لرفع الحظر الكلي عن الملاعب الرياضية وان رفع الحظر يعتبر من اهم متطلبات تحقيق النجاح للمنتخبات الوطنية لانها ستخوض المباريات بين ارضها وجماهيرها ، مؤكدا على تقديم مباراة تليق بسمعة الرياضة العراقية .

من جانب اخر اكد مدير شركة عشتار محمد هيجل على ان تظافر الجهود والعمل المشترك بين جميع الجهات الرياضية واشراك الجميع بالنجاحات المحققى ادى الى تحقيق الانجازات التي يفخر الجميع بها اليوم ،مؤكدا ان شركة عشتار ستبذل كافة الجهود وستوفر كافة المستلزمات لنجاح مباراة الاساطير وتحقيق الرفع الكامل للرياضة العراقية .

وفي السياق ذاته اكد مدير شركة تواصل للرياضة والاعلام راتب اللوامة ان الهدف من تنظيم المباراة تقديم رسالة حب وسلام من العراق الجميع دول العالم كما انها تهدف بشكل مباشر الى رفع الحظر الكلي عن العراق .

واضاف ان العراق يستحق رفع الحظر عن ملاعبه لامتلاكه كافة مقومات النجاح ومنها المنشآت الرياضية التي تعتبر افضل بكثير من المنشآت الرياضية في دول المنطقة وان المباراة تعتبر بداية التعاون مع وزارة الشباب والرياضة وان هناك العديد من المباريات التي ستنظم مع الاندية والمنتخبات العالمية .

شارك هذا الموضوع

اترك تعليق