الرئيسية | المقالات

لا تعدموا شنيشل بهذه المشنقة !!

الوقت : أبريل 9, 2017 | 3:17 م [post-views]

 

هشام السلمان

 

لم تكن النتائج التي خرج بها المدرب راضي شنيشل تشفع له بالبقاء حتى نستطيع الدفاع عنه مثلما دافعنا سابقا في ضرورة توليه مهمة التدريب بعد ان كان مطلبا للجميع , ولم نستطع ان نغالط انفسنا ونقول غير ما يطالب به الشارع الرياضي من ضرورة ابعاد المدرب والمجيء بمدرب اجنبي ولا نقول هنا ان شنيشل بعد كل هذه الخسارات انه خلاص فقد امكانيته التدريبية , وانما نؤكد ان المنتخب العراقي ربما يستطيع استثمار واقع الحال الذي يشير الى انه لم يبق له شيئا يخسره وربما ينتفض ويحقق صورة مغايرة لما ظهر فيها,

ولكن بالرغم من وداعنا الرسمي للتصفيات , الا اننا من حقنا ان نبحث عن الذي يستطيع العودة بكرتنا الى ما كانت عليه ويعيد هيبتها ويحفظ ماء وجهها , ومهما كانت جنسية المدرب القادم , فانه سيعمل على اعادة وترميم المنتخب الوطني هنا لا أريد الدفاع عن المدرب راضي شنيشل فالرجل عمل واجتهد وحاول بكل اخلاص تحقيق ما يرضي الجمهور العراقي وفقا لرؤيته كمدرب يتحمل مسؤولية ما حدث ,

ولكن علينا كلاعلام واتحاد كرة ان نتحمل مسؤولية ما يحدث ويدور ونقرر ماذا نعمل وكيف نخطط , ولعل المجيء بمدرب جديد من الخبرات الاجنبية المجربة والمعروفة بات من المطالب الملحة والمهمة , ولكن ليس على حساب مستقبل المدرب العراقي راضي شنيشل الذي يجب علينا ان لا نسقطه من قائمة المدربين الوطنيين الذين يمتلكون من المواصفات التدريبية والفنية وقوة الشخصية الشيء الكثير ,

ولكن يجب الاعتراف ايضا بانه اخفق بهذه المهمة ويجب اقالته او استقالته , وعلينا ان نعي ان هذا الاخفاق ايضا يجب ان يكون متوقعا لمن يخلفه او ربما يحالفه التوفيق , بمعنى يجب الا نذهب الى اعدام شنيشل بمشنقة حبالها نسجتها النتائج السلبية وقطعتها الاوضاع الدائرة الان ,

<

p style=”text-align: justify;”>هناك جماهير محتجة , وشارع يغلي , واتحاد يحاول تجاوز الازمة حتى لو ابتعد بنفسه وحمل المدرب المسؤولية , واولمبية حائرة تريد تسوية الامور والعودة الى ما كانت عليه , ووزارة مندهشة لما يحدث ويدور , ما نريد التأكيد عليه الا يعدم شنيشل بأقصاءه عن مهمته الان فيكسر معنويا لسنوات طويلة , وعلينا ان نؤجل القرارالى ما بعد المباريات الثلاث القادمة كي لايكون كبشا للفداء في مرحلة مضطربة الاحداث والمطالب والتراشق بأسباب تحمل المسؤولية .. الستم معي ؟

شارك هذا الموضوع

اترك تعليق