الرئيسية | المقالات

مباراة النجوم بين الاتحاد والوزارة

الوقت : أغسطس 27, 2017 | 9:07 ص [post-views]
شارك هذا الموضوع

هشام السلمان

 

مباراة مرتقبة , الجميع يريد رؤية نجوم العالم السابقين يلعبون على ارض العراق , ربما كان حلما ان يراهم وهو كذلك , غيران هناك مفارقة يتداولها كل من يراقب المباراة تتعلق في ابتعاد او ابعاد اتحاد الكرة كليا عن هذه المباراة الكروية وهو المعني الاول بشيء اسمه كرة القدم في العراق , هذا التقاطع المعلن والمتداول على شاشات الفضائيات لايخدم الرياضة ولا كرة القدم في العراق .

حقيقة , من الغرائب ان نؤرخ للاجيال المقبلة ان منتخبا عالميا اطلق عليه في البداية منتخب ( أساطير ) العالم ومن ثم اصبح اسمه ( نجوم العالم ) اختارته وزارة الشباب والرياضة العراقية ليلعب في العراق يوم 9 ايلول عام 2017 على ملعب البصرة الدولي دون ان يكون للاتحاد المركزي العراقي الجهة الرسمية المسؤولة عن ادارة شؤون كرة القدم العراقية اي دور في هذه المباراة اداريا وماليا وفنيا ولوجستيا , وهذا الامر ستتحدث عنه الاجيال بجدل لاينقطع كلما مرت في الذكريات كلمة اساطير او نجوم !

نعم الان اصبحت التسمية ( صحيحة ) منتخب نجوم العراق مع منتخب نجوم العالم .. لاغبار على التسمية وليس منتخب ( الاساطير ) .. ما تبقى لابد ان يكون هناك دورا وحضورا لاتحاد الكرة العراقي في هذه المباراة ولابد للوزارة ان تستدرك الامر ولازال في الوقت من متسع , لانها مباراة كرة قدم وهي من اختصاص اتحاد الكرة مهما اختلفنا في الرأي معه لانه ليس من الصحيح ان تقوم الوزارة باقامة مباراة كروية لها مساس مباشر بعمل الاتحاد ويراقبها العالم والاتحاد الدولي لكرة القدم ( الفيفا ) واتحاد الكرة العراقي غائب او مغيب عن هذه المباراة التي تشكل حدثا كرويا مهما يراد من خلاله اقناع الفيفا باننا نستطيع تنظيم مباريات كبيرة في ملاعب العراق , ونحن نعلم جيدا ان الاتحاد الدولي سوف يقف كثيرا امام مسألة ابتعاد الاتحاد العراقي واخلاء مسؤوليته عن هذه المباراة لانها ستحسب تنظيميا لوزارة الشباب والرياضة وليس لاتحاد الكرة العراقي الذي يتعامل معه الفيفا ( رسميا ) لا مع الوزارة التي يتعامل معها ( دوبلوماسيا ) وهذا ربما لا يشجع في جني ثمار المباراة التي نسعى من خلالها الى قرار الرفع الكلي للحظر الكروي .

<

p style=”text-align: justify;”>
المباراة باشراف وتحضير واعداد وزارة الرياضة والشباب فقط وهذا خطأ فني يحسب على الوزارة , بينما كان يمكن ان تقام المباراة باشراف اتحاد الكرة و لابأس باسناد وتعاون الوزارة باعتبارها الجهة القطاعية الحكومية الراعية لرياضة البلاد كلها وليس اتحاد الكرة فحسب , لكي نضمن اصدار القرار الذي نريده جميعا , الستم معي ..؟

شارك هذا الموضوع

اترك تعليق